​خالد العبيدي يفتتح جسر الضلوعية الذي أعاد تصليحه رجال الهندسة العسكرية ويزور اللواء 17 وقاعدة بلد ا

2015/08/15 اخبار  ,   اخبار رئيسية  ,   اخباركم  ,   فديو  ,  

<p>خالد العبيدي يفتتح جسر الضلوعية بعد اعادة تصليحه</p>

خالد العبيدي يفتتح جسر الضلوعية بعد اعادة تصليحه



 زار الدكتور خالد العبيدي وزير الدفاع بصحبة عدد من قادة وزارة الدفاع صباح يوم السبت (15 آب/ أغسطس 2015)، ناحية الضلوعية وحضر الاحتفالية الخاصة التي أقامها أهالي الناحية ومجلس محافظة صلاح الدين بافتتاح جسر الضلوعية الذي دمرته عصابات داعش الإرهابية، وأعاد بناءه رجال الهندسة العسكرية في وزارة الدفاع.

وألقى الدكتور العبيدي، كلمة في الحفل أشاد فيها بالصمود العظيم للناحية بوجه العصابات الإرهابية، مهنئاً إياهم بالنصر، وناقلاً إليهم تحيات ومحبة القائد العام للقوات المسلحة.

وحيا الوزير في كلمته أهالي الضلوعية، واعتبر تصديهم العظيم بوجه عصابات الغدر والإرهاب علامة فارقة في تأريخ الجهاد العراقي الذي دخلته الضلوعية من باب التضحية والصمود مثل إخوتها في آمرلي وحديثة وغيرها من مدن العراق الباسلة، وقال إن في تأريخ الشعوب كما في ذاكرتها مثابات ودلالات، مدن وشواخص تحكي مجدها وإرثها وجهادها والضلوعية واحدة من هذه المدن.

وثمن وزير الدفاع مستوى التلاحم والتكاتف الذي شهدته المدينة إبان هجوم الدواعش عليها بين أبناء العشائر فيها وقوات الحشد الشعبي المجاهد، حيث اختلطت دماء العراقيين لتسقط رهانات الطائفيين ونعيق غربانها.

وشدد الوزير على أهالي الناحية بضرورة استثمار النصر إلى مداه، وإبعاد من كان عوناً ودليلاً لعصابات داعش ضد أهله وعشيرته.

وحيا الدكتور العبيدي، رجال الهندسة العسكرية الإبطال الذين أعادوا إعمار جسر الضلوعية واثبتوا أنهم رجال في الحرب مثلما هم رجال في البناء والأعمار.

بعدها توجه الوزير بصحبة جموع غفيرة من أبناء الناحية وعدد من قادة وزارة الدفاع وضباطها وأعضاء مجلس المحافظة فيها لافتتاح جسر الضلوعية.

وفي ختام الاحتفالية توجه الوزير الى احد قطعات قيادة عمليات سامراء العاملة في المنطقة، حيث التقى بآمر اللواء (17) ومقر قيادة اللواء ومنتسبيه، حاثاً إياهم على بذل المزيد من الجهود لخدمة أبناء المنطقة وتوفير الأمن لهم، مؤكداً في كلمته إن نهج الإصلاح في المؤسسة العسكرية يسير حثيثاً، وان لا مكان للفاسد والمفسدين في وزارة الدفاع، وشدد على إن معايير النزاهة والكفاءة والمهنية والولاء للعراق هي معايير اختيار القادة في وزارة الدفاع وان الأيام القادمة ستشهد حثاً سريعاً على خط إعادة بناء الجيش وإصلاح المؤسسة العسكرية.

وتوجه وزير الدفاع في ختام زيارته لقطعات عمليات سامراء إلى قاعدة بلد الجوية، حيث التقى آمر القاعدة وطياريها واستمع إلى شرح موجز عن قدراتها القتالية والأسراب العاملة فيها، والمعوقات الإدارية والفنية، وأمر بتذليلها.



628

القائمة البريدية

تابعنا على فيسبوك

© 2017 الدكتور خالد العبيدي. جميع الحقوق محفوظة.

Back to top